جريدة الصباح نيوز – يبلغ طولها اثنين كيلومتر….. الجاليات المسلمة وعدد من البلجيكيين معا على أطول مائدة افطار بالعاصمة الفلامانية ببلجيكيا

 

 ببادرة من بلدية بورغرهوت و بالتعاون مع FMV رابطة الجمعيات الناشطة بافرست ببلجيكيا و بمساهمة عدد من الجمعيات الناشطة هناك كجمعية الجاليةالتونسية ببلجيكا والتي تتراسها التونسية حليمة بوزيان وغيرها من مكونات المجتمع المدني. 

 تنتظم اليوم السبت 31مارس تظاهرة فريدة من نوعها وتتمثل في تنظيم مائدة إفطار جماعي بساحة turnhoutsebeen الراجعة بالنظر لبلدية يورغرهاوت بمنطقة افرست وهي من أكبر الساحات هناك.

مائدة إفطار جماعي تمتد على مسافة كيلومترين (2000متر) ليحضرها أكثر من 8000شخص من جميع الجاليات المسلمة هناك .وفي تصريح ل “الصباح نيوز” اشارت حليمة بوزيان رئيسة جمعية الجالية التونسية ببلجيكيا أن هذه التظاهرة ستكون بمثابة الاحتفال يجمع البلجيكيين والمسلمين حيث يتزامن موعدها مع العشر الاواخر من شهر رمضان الكريم مع عيد الفصح المسيحي وستكون الوجبة جماعية عند غروب الشمس على طاولة طولها كيلومترين، لتدخل بذلك ضمن الارقام القياسية المسجلة ببلجيكا خلال سنة 2024 .حليمة بوزيان اضافت في خاتمة حديثها الى ما تجده الجاليات المسلمة ببلجيكيا من احترام وتقدير ولعل مثل هذه التظاهرات التي ستشهد حضور عدد كبير من البلجيكيين وكذلك عدد من أعضاء البرلمان من شانها ترسيخ المفاهيم الإنسانية التي تجمع كل الاديان وكل الجنسيات في بادرة إنسانية شعارها التسامح وقبول الآخر مع الإحترام المتبادل.

 

غرسل بن عبد العفو

يبلغ طولها اثنين كيلومتر.....  الجاليات المسلمة وعدد من البلجيكيين معا على أطول مائدة افطار بالعاصمة الفلامانية ببلجيكيا

 

 ببادرة من بلدية بورغرهوت و بالتعاون مع FMV رابطة الجمعيات الناشطة بافرست ببلجيكيا و بمساهمة عدد من الجمعيات الناشطة هناك كجمعية الجاليةالتونسية ببلجيكا والتي تتراسها التونسية حليمة بوزيان وغيرها من مكونات المجتمع المدني. 

 تنتظم اليوم السبت 31مارس تظاهرة فريدة من نوعها وتتمثل في تنظيم مائدة إفطار جماعي بساحة turnhoutsebeen الراجعة بالنظر لبلدية يورغرهاوت بمنطقة افرست وهي من أكبر الساحات هناك.

مائدة إفطار جماعي تمتد على مسافة كيلومترين (2000متر) ليحضرها أكثر من 8000شخص من جميع الجاليات المسلمة هناك .وفي تصريح ل “الصباح نيوز” اشارت حليمة بوزيان رئيسة جمعية الجالية التونسية ببلجيكيا أن هذه التظاهرة ستكون بمثابة الاحتفال يجمع البلجيكيين والمسلمين حيث يتزامن موعدها مع العشر الاواخر من شهر رمضان الكريم مع عيد الفصح المسيحي وستكون الوجبة جماعية عند غروب الشمس على طاولة طولها كيلومترين، لتدخل بذلك ضمن الارقام القياسية المسجلة ببلجيكا خلال سنة 2024 .حليمة بوزيان اضافت في خاتمة حديثها الى ما تجده الجاليات المسلمة ببلجيكيا من احترام وتقدير ولعل مثل هذه التظاهرات التي ستشهد حضور عدد كبير من البلجيكيين وكذلك عدد من أعضاء البرلمان من شانها ترسيخ المفاهيم الإنسانية التي تجمع كل الاديان وكل الجنسيات في بادرة إنسانية شعارها التسامح وقبول الآخر مع الإحترام المتبادل.

 

غرسل بن عبد العفو